أهم الأخبار

الأمير سعود بن نايف يرعى حفل الخريج والوظيفة لمعهد الإدارة العامة بالمنطقة الشرقية

رعى صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية اليوم الأحد، فعاليات حفل الخريج والوظيفة الـ 22 لفرع معهد الإدارة العامة بالمنطقة الشرقية، كما افتتح سموه المعرض المصاحب للفعاليات، بحضور معالي مدير عام معهد الإدارة العامة الدكتور مشبب بن عايض القحطاني، وذلك بفندق الشيراتون بالدمام.

وفور وصول سموه، قام بقص الشريط إيذانا بافتتاح المعرض، متجولاً على أرجائه المختلفة، الذي تشارك فيه 13 جهة من القطاع الخاص، مستمعا لأبرز الخدمات والوظائف المقدمة لمختلف التخصصات للخريجين.

ثم بدئ الحفل الخطابي المعد لهذه المناسبة بتلاوة آيات من القرآن الكريم، بعدها ألقى مدير عام فرع المعهد بالمنطقة الشرقية الدكتور محمد محمد باجنيد كلمة نوه فيها بدعم سمو أمير المنطقة الشرقية وسمو نائبه مسؤولي المنطقة لتقديم الخدمات للمستفيدين، مهنئا سمو أمير المنطقة الشرقية بنجاح القمة العربية التاسعة والعشرين والتي استضافتها المملكة في المنطقة الشرقية.

وأكد دور معهد الادارة العامة ومسؤوليته الوطنية في تحقيق التنمية الإدارية والأهداف الاستراتيجية لرؤية المملكة 2030 عبر مبادراته المختلفة من بينها تنمية الموارد البشرية التي تمثل مرتكزا أساسيا في تحقيق الرؤية، لافتا إلى تخريج هذه الدفعة من طلبة المعهد البالغ عددهم 195 طالبا حصلوا على شهادة الدبلوم في عدد من برامج المعهد الإعدادية، حيث بلغ عدد الفرص الوظيفية المقدمة لهم أكثر من 337 فرصة وظيفية.

 وأشار الدكتور باجنيد، إلى حرص عدد كبير من الأجهزة الحكومية والشركات الوطنية الكبرى على استقطاب خريجي المعهد لتدريبهم وتوظيفهم، مقدما شكره لعدد من الجهات لفوزها بجوائز الفرع هذا العام وعلى رأسهم امارة المنطقة الشرقية التي حازت على جائزة الجهة الاكثر تدريبا لخريجي المعهد، وشركة الخدمات العمالية “إساد” لحصولها على جائزة الجهة الأكثر توظيفا لخريجي الفرع، وشركة أرامكو السعودية كونها الجهة الأكثر تدريبا واستقطابا لخرجي المعهد خلال الاعوام السابقة.

    وأفاد أن فعاليات يوم الخريج والوظيفة لهذا العام تشتمل على عدد من النشاطات المهمة كمعرض التوظيف واللقاء العلمي المصاحب تحت عنوان ” التوطين.. واقعه والتحديات التي تواجهه والمستقبل ينتظره” الذي يستضيف مجموعة متميزة من المسؤولين في القطاع الحكومي والخاص في ندوة علمية وثقافية لرفع مستوى الوعي بمتطلبات التنموية، كما ستقام عدد من ورش العمل للخريجين لتنمية مهاراتهم.

    وقدم الدكتور باجنيد في ختام كلمته باسمه ونيابة عن منسوبي المعهد الشكر لسمو أمير المنطقة الشرقية على ثقته واهتمامه بالمعهد مما مكنه من تأدية مهامه في مجال التنمية الادارية بشكل متميز يفخر به الجميع، مواصلا شكره لمعالي مدير عام معهد الادارة العامة الدكتور مشبب بن عايض القحطاني على اهتمامه بفرع المعهد وحرصه على توفير متطلبات نجاحه، ولأعضاء هيئة التدريب والإداريين وكافة العاملين بالفرع، مهنئا الطلبة الخريجين داعيا لهم بحياة عملية موفقة ليكونوا عوامل بناء تساعد في النهضة التنموية الشاملة التي تشهدها المملكة. سائلا المولى أن يحفظ لبلادنا الغالية أمنها واستقرارها ويوفق قيادتنا الرشيدة وعلى رأسها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود؛ وسمو ولي عهده الأمين “حفظهما الله” إلى سبل رفعتها وعزتها ويوفق الجميع لما يحبه ويرضاه.

بعد ذلك ألقى الطالب فيصل بن يوسف الغنيم، كلمة الخريجين، أعرب فيها عن فرحه وسروره بالتخرج من المعهد، رافعا شكره وتقديره لسمو أمير المنطقة الشرقية لرعايته حفل التخرج، ولجميع العاملين بالمعهد على ما قدموه لهم أثناء دراستهم.

وفي ختام الحفل كرم سموه الخريجين المتفوقين والجهات الراعية، وسلم سموه  جائزة المعهد للفائز بالمركز الأول في توظيف خريجيه، والمركز الأول في تدريب خريجيه، فيما تسلم سموه درع المعهد من معالي مدير عام معهد الإدارة الدكتور مشبب القحطاني، والتقطت الصور التذكارية بهذه المناسبة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى