فعاليات وتغطيات

الحكير تايم بالخبر يستضيف ( ماذا بعد الإنطلاقة؟ )

مبادرة قدمها فريق نغمات الحروف عن قيادة المرأة

أطلق فريق نغمات الحروف الثقافي في يوم امس السبت مبادرة (ماذا بعد الانطلاقة) قيادة واعية بمركز الحكير التايم الخبر

وتشمل المبادرة برنامجا توعوي نسائي لمدة يومين تم من خلاله مناقشة أبرز المواضيع التي تهم المرأة بعد قيادتها للمركبة وخلال الندوة الحوارية (حديث المجتمع) التى أدارت الحوار فيها الإعلامية بالتلفزيون السعودي وجدان العبد الكريم ، أكدت الدكتورة مريم التميمي أن القيادة مسؤولية وليست ترفية أو مغامرة تنتهي إنما الوعي بما في داخل المركبة وخارجها.
وأكدت الأستاذة حصة الشمري حيث مارست القيادة لمده خمسة عشر عاما خارج الوطن بأن للقيادة رهبتها في أول الممارسات العملية الحقيقية في الشارع ولا بد من التدرج في كسر حاجز الخوف وأن لا تغامر المرأة بأن تقود لوحدها دون تمكن فلا بد من التدريب المكثف لها لضمان اتقانها للمهارة
وفي محور عن أثر القيادة على المرأه والأسرة أضحت الأستاذة نورة القحطاني أن القيادة لن تنحصر في مجال الضروريات بل ستتولى المرأه كثير من المهام في إدارة أسرتها وأن إدارة المركبة سيوكل إليها بدلا من الزوج أو الاب او الأخ
مما يتيح لها سهولة التصرف في حالات الطواري وفيه تنفيذ احتياجات الأسرة اليومية من تسوق أو توصيل أبنائها بأمان إلى مدارسهم

كما أكدت الاعلامية وجدان العبد الكريم أن مدرسة شرق لتعليم القيادة لا تكفي لتغطية المنطقة الشرقية ولا بد من زيادة عدد الفروع حيت أن قائمة التسجيل وصلت إلى أربعة عشر ألف سيدة تنتطر دورها في التدريب

أما عن مفاجأت الطريق فحسن التصرف هو سيد الامان بعد حفظ الله وعلى المرأه أن تدرك التصرف الصحيح في الوقت المناسب

كما شاركت المدربة الناشية مريم الربعي بإحصائيات عن قيادة المرأه وكانت الاحصائيات تشير إلى أن المرأه اكثر التزام بالأنظمة المرورية وأقل تهورا من الرجل

وفي محاضرة عن إدارة الخلافات والمشاجرات أثناء القيادة أوضحت المستشارة الأسرية أن المرأة أكثر عاطفة وأكثر تأثرا بما يدور داخل المركبة فلا بد أن لا تتأثر بما يحدث في المقعد الخلفي وأن تركز على الطريق.
كما دعت الأبناء التزام الهدوء وأن لا يشتتوا انتباه أمهم أثناء القيادة
وأوضحت عدد من الطرق للتخلص من التوتر أثناء القيادة والذوقيات على الطريق
أما ما يحدث خارج المركبة فعليها بالتحلي بالصبر وحسن التصرف وأن لا تعرض نفسها لأي مواقف ربما تحدث خلافا او مشاجرة
كما إشارة إلى تطبيق (كلنا أمن ) وكيف تحمي نفسها من التحرشات على الطريق

كما اشارت الأستاذة نجاح الهدية في فن اتيكيت القيادة الأمنة إلى نقاط مهمة عن كيفية الجلوس والركوب والنزول من السيارة وآدآب الطريق والاتيكيت المتبع في الطريق و شاركتها الأستاذة نورة العتيبي في محاضرة( اناقتي قيادتي) أن المركبة تدل على صاحبها وعرضت الكثير من الأفكار لأناقة السيارة

أما خصوصية المرأة الحامل فأشارت الممرضة صفاء عبد الرحيم من خلال الحوار الذي أجرته الإعلامية إلى كيفية ربط حزام الأمان وأن تكون المسافة بينها وبين المقود خمسة عشر سم وأن تتجنب القيادة اثناء نوبان العثيان.
كما اشتملت المبادرة على ركن للاطفال للتعبير عن مشاعرهم عن قيادة المرأة للسيارة

وختمت المبادرة بتكريم المشاركات وفريق انماء التطوعي بقيادة الأستاذة مريم الأحمد والاستاذة رشا المعضادي مسؤلة المبادرات في الحكير تايم وكلمة لرئيسة فريق نغمات الحروف الثقافي الأستاذة موضي أفصحت من خلالها بأن مبادرة الفريق مستمرة من خلال إطلاق استبانة إحصائية الكترونية عن قيادة المرأة

الخبر -الحكير تايم /

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى