اخبار محلية

أكاديمية تطوير الذات ومتعافي الوقفيه تشاركان ( أسرار وفنون الميك اب لجميلات جدة )

جدة


شهدت عروس البحر الأحمر  جدة اجمل ليلتين لتزف بها جميلاتها  حيث أقيمت فيها  دورة ( أسرار و فنون الميك آب لمحاربات السرطان) وذلك  في  يومي 1- 2/12/1439هـ  و التي قدمها فريق من الخبيرات بقيادة مدربة التجميل المعتمدة الأستاذة أروى العولقي ، والتي أقيمت بمكتبة الملك فهد العامة في جدة  ، ضمن المبادرات التي تقيمها أكاديمية تطوير الذات  تحت اشراف  جمعية التطوع (فزعة)، وبالتعاون مع مكتبة الملك فهد العامة ومؤسسة متعافي الوقفية لدعم مرضى ومتعافي السرطان وأسرهم.
حيث تعد أكاديمية تطوير الذات التطوعية من الأكاديميات الرائدة و التي يرأسها الأستاذ محمود دقل و التي تعنى بـنشر الثقافة و الوعي بين الناس و خاصة بما يختص في مجال تطوير الذات و التنمية البشرية وبث الرسائل الإيجابية من خلال دوراتها التطوعية المتاحة لجميع أفراد المجتمع بهدف زرع روح التفاؤل و الإيجابية في شباب وشابات الوطن بما يتماشى مع رؤية المملكة 2030
تهدف هذه الدورة لإعطاء الدافع و الأمل لمحاربات السرطان و ذلك من خلال تلبية احتياجاتهن لمثل هذه الدورات النوعية، و التي من شأنها خلق مساحة من رفعة الذات و إشعارها بجمالها، وذل
ك من خلال تعليمهن أساسيات فنون المكياج، و الذي يعتبر وسيلة لإظهار جمال المرأة الداخلي، و بالتالي إعطائها كماً من الثقة، و مجالا واسعا لرؤية الجمال.
وفي كلمة عبرت فيها  أ.العولقي عن تشرفها بتقديم هذه الدورة التطوعية لأصحاب الهمم محاربات السرطان، وعن مدى سعادتها بهذا العمل لما فيه من تحقيق الخير في المجتمع عموما والأفراد خصوصا، سائلة المولى ان يكون خالصا لوجهه الكريم.
من جهته أكد  أ. الدقل – رئيس أكاديمية تطوير الذات – عن الدافع الأساسي لهذه المبادرة والذي تبلور في رغبة  الاكاديمية بتقديم  السعادة لهذه الفئة الغالية على قلوبنا جميعا  وذلك عن طريق تعليمهن أسرار وفن التجميل على أيدي مختصات بهذا المجال، و الذي من شأنه إعطائهن الشعلة لرؤية الجمال بداخلهن و رسم الإبتسامة على محياهن
كما عبرت عبير قرامش عضوة في مؤسسة متعافي قائلة :” يوما ما ست رزقن بالفرح من حيث لا تدرين كما ابتليت كما لم ترتجي، وثقن بأن اقدار الله المؤلمة رحمة عظيمة، ثق بأنكن بخير و ستظلن بصحة و سلامة بإذن الله”. 
وأضافت المدربه واخصائية التجميل ‘نجلاء حوباني’ من اهم اهدافي خدمة المجتمع واكبر اهتمامي ينصب في فئة المحاربات والمتعافيات بزرع روح الابتسامه وتقديم الخدمات اللازمة لهن ضمن مجالي وهو  التجميل نحن معهن ونشعر بهن وسعادتهن سعادتنا وقوتهن هي قوه لنا وانتصارهن هو انتصار لنا جميعا وايجابيتهن سلاح لنا ولهن لنصل لكل النجاحات .شكرا لكل القائمين على هذا الحدث المهم
وفي الختام – نيابة عن رئيس الأكاديمية ( أ.الدقل ) – كرمت أ.نجوى مفرج عضو فريق عمل الأكاديمية المشاركات  بفريق عمل المبادرة وهن: ( أروى العولقي، رنا لشطل ، عبير قرامش، اماني باجابر، اسماء صلاح، سلام المروعي، سعيدة المروعي، زهرة آدم ، صفية الشيبة ، وداد علوان ، نجلاء الحوباني ، سوسن محمد ، ملاك المحياوي ، شذى الكثيري ، دنيا يونس ، مريم يونس  )
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق