أهم الأخبار

أحد ضيوف الملك سلمان للحج .. وتم علاجه في الطائف بأمر من ولي العهد

ناجٍ من قذيفة حوثية: استشهد عمّي وأصبت بجراحات خطيرة.. تعرّف على قصّته

محمد بن مرضي – المشاعر المقدسة 
أكد النقيب محمد علي, في الجيش الوطني اليمني أن الحوثيين قتلوا عمه بقذيفة نارية على إثرها أصيب بجراحات خطيرة حتى فقد بصر عينه اليسرى وجرح خطير في الفخذ.
جاء ذلك بعد أن أدى فريضة الحج ضمن ضيوف خادم الحرمين الشريفين للحج الذي تشرف عليه وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد حيث استضاف هذا العام 5400 حاج وحاجة من 95 دولة من دول العالم.
يقول النقيب “محمد” كنا في مواجهة مع إحدى جماعات المليشيات الإرهابية المدعومة من إيران وبرفقتي مجموعة كبيرة من الجيش الوطني, مضيفاً أن الحوثيين هاجموا منطقتنا بقذيفة صاروخية ادت إلى استشهاد عدد كبير من الجيش الوطني من ضمنهم عمه, وأشار أنه أصيب في عينه وفخذه.
وعن علاجه قال “محمد” : الحمد لله الذي نجاني من موت محقق وتم علاجي في إحدى المستشفيات الحكومية بالمملكة في شرورة, ثم بأمر من سمو ولي العهد تم نقلي إلى مستشفى القوات المسلحة بالطائف وقدموا لي أربعة عمليات في الفخذ وعمليتين في العين وبعد عناية الله ورعاية المملكة الإنسانية استرجع بصري.
واختتم حديثه بشكر الله ثم شكر خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز –يحفظهما الله- على ما يقدمانه من خدمات جليلة وأعمال فاضلة للمسلمين في شتى أنحاء العالم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى