أهم الأخبار

أمير المنطقة الشرقية يرعى المؤتمر الدولي للقلب الصناعي وزراعة القلب بالأحساء الخميس القادم

برعاية صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية وحضور صاحب السمو الأمير بدر بن محمد بن جلوي محافظ الأحساء ينطلق الخميس القادم، المؤتمر الدولي للقلب الصناعي وزراعة القلب، الذي يقيمه مركز الأمير سلطان للقلب بالأحساء بالتعاون مع مركز القلب بمستشفى البيتيه سالبيترير في باريس، والمؤتمر الدولي السادس لجمعية القلب الأوروبية وجمعية القلب السعودية، وذلك في فندق انتركونتيننتال الأحساء.
وأوضح رئيس المؤتمر مدير مركز الأمير سلطان للقلب في الأحساء استشاري جراحة القلب الدكتور خالد بن محمد الخميس، أن المؤتمر الذي يقام على مدى ثلاثة أيام سيشهد مشاركة 140 متحدثا من 16 دولة حول العالم على رأسها فرنسا وأميركا الرائدتين في زراعة وجراحة القلب، ويمثلون نخبة من أفضل أطباء مراكز القلب حول العالم، لاستعراض آخر ما توصلت له الأبحاث والدراسات في جراحات القلب الصناعي وزراعة القلب خصوصا وما يخص علاج أمراض القلب عموما.
وبين الخميس أن المؤتمر سيشهد إقامة 34 جلسه علمية ومناقشة 172 ورقة علمية، إضافة إلى 12 ورشة تدريب منها 8 ورش عمل تطبيقيه حية يتم فيها تقديم تطبيقات عملية للمشاركين للتدرب على أحدث تقنيات عمليات القلب والاطلاع على آخر الإجراءات التي يتم تطبيقها لعلاج مرضى القلب.
وأشار إلى أن المؤتمر يأتي لتتويج إنجازات مركز الأمير سلطان للقلب في الأحساء ولتأكيد المكانة البارزة التي يحتلها أطباء وجراحو القلب السعوديون الذين اصبحوا يحتلون أعلى المراتب في مستشفيات القلب حول العالم ويحظون بالاحترام والتقدير الدولي لمهاراتهم وقدراتهم المشهود لها والتي أتت من رعاية الدولة المستمرة للقطاع الصحي عموما وقطاع القلب وجراحته خصوصا، وهو ما دفع مستشفى البيتيه سالبيترير في باريس للمشاركة في تنظيم المؤتمر، كما أن مركز كليفلاند كلينك الأمريكي والذي يعد من أبرز مراكز القلب القيادية في العالم يشارك في المؤتمر.
وأكد الخميس أن المؤتمر والمشاركة الدولية الواسعة والعالية المستوى توضح بجلاء المركز العالمي الذي أصبحت المملكة تحتله في طب وجراحة القلب حيث أصبحت تنافس أكبر دول العالم في هذا المجال في كثير من الحالات، وذلك بفضل الرعاية المستمرة من الدولة -أعزها الله- والتي كانت الحافز دائما للتقدم حتى يصبح قطاع طب وجراحة القلب قطاعا فاعلا ومميزا ضمن رؤية المملكة 2030.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق