أخبار محليةأهم الأخبار

(بارع) يحصد جائزة أفضل منظمة حرفية بالهند

وذلك في حفل جوائز الحرف العالمية بالعاصمة نيودلهي

توج “البرنامج الوطني لتنمية الحرف والصناعات اليدوية (بارع) جهوده ونجاحاته المتواصلة، بحصوله على جائزة عالمية ” افضل منظمة حرفية” في حفل توزيع جوائز الحرف العالمية، في نسخته الثانية، ضمن أسبوع الحرف الهندي، الذي أقيم في  قرية الحرف بالعاصمة الهندية (نيودلهي) خلال الشهر الحالي.

وجاء حصول “بارع”، وهو أحد برامج الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني على هذه الجائزة نظير الجهود التي بذلها، للارتقاء بالحرف والصناعات اليدوية في مناطق المملكة، من خلال تشجيع ودعم الأسر المنتجة، وأصحاب المهارات، وتوفير كل ما يحتاجون له، في تطوير مهاراتهم واستثمارها في أن تكون مصدراً رئيسيا للدخل لهم ولأفراد أسرهم.

وجاء الحفل وسط حضور كبير من المسؤولين والمهتمين في قطاع الحرف بالعالم والهند، على رأسهم وزيرة شؤون المرأة والطفل في جمهورية الهند السيدة مانيكا سانجاي غاندي، التي قامت بتسليم الجائزة، ومعها السيدة أوشا كريشنا رئيسة مجلس الحرف العالمي، وكذلك حضور رئيس أقليم آسيا والباسفيك في مجلس الحرف العالمي د. غادة حجاوي القدومي و د. جي ام راو رئيس مجموعة (GMR).

ومن المعروف أن البرنامج الوطني للحرف والصناعات اليدوية (بارع)، يحرص على دعم الحرفيين والحرفيات في جميع أنحاء المملكة، ببرامج تدريبية مكثفة، يشرف عليها فرع الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، من أجل مساعدتهم على الابتكار والابداع في الحرف التي يعملون فيها، من خلال العمليات الانتاجية والورش التدريبية، أو من خلال التدريب والتطوير، وكذلك من خلال إتاحة الفرصة لهم لمزاولة حرفهم في المهرجانات والفعاليات السياحية والثقافية، وهو ما شجعهم على التعريف بمنتجاتهم والانطلاق إلى آفاق تطويرها ، حيث ساهم البرنامج في المنطقة الشرقية وحدها ببروز نماذج لحرفين وحرفيات كان لهم دورا كبيرا في ابراز ما تتمتع به المنطقة من ارث ثقافي وحضاري ، مثل الحرفية رحمه فلاته والحرفية نوير العتيبي المشاركات حاليا في مهرجان الشيخ زايد التراثي التاسع ، والحرفي زكي الغراش المشارك حاليا في أكبر معرض حرف وصناعات يدوية في أوربا بأرتيجانو فيرا بميلان الإيطالية ، إضافة الى حصول اغلبهم على جوائز محلية وعالمية. وتنظر الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، ممثلة في برنامج “بارع” إلى الحرف اليدوية، على أنها إرث وهوية وطنية ومجال لتوفير فرص العمل.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق