أخبار المجتمع

الظاهري يمثل المملكة في المؤتمر الدولي الثاني للمسؤولين الحكوميين عن الرياضة المدرسية في الوطن العربي

القاهرة –
تشرف رئيس قسم التربية البدنية بتعليم المنطقة الشرقية الاستاذ ماجد بن نهيل الظاهري بتمثيل المملكة العربية السعودية من خلال تقديم ورقة علمية بعنوان ” حاجات معلمي التربية البدنية لتحسين أدائهم من وجهة نظر معلمي ومشرفي التربية البدنية ” بعد ترشيحه من وزارة التعليم ضمن وفد برئاسة سعادة الاستاذ على بن محمد الشعيلان رئيس الاتحاد السعودي للرياضة المدرسية. وذكر الظاهري إن الحاجة إلى تحسين أداء المعلم حاجةٌ قائمةٌ ومستجدة باستمرار، إذ أنه لا يمكن للمعلم أن يعيش مدى حياته بمجموعة محددة من المعارف والمهارات والكفايات، فتحت ضغط التقدم العلمي الهائل الذي يمتاز به العصر الحالي، يتطلب هذا الأمر إلى ضرورة أن يحافظ المعلم على مستوى متجدد من المعلومات والمهارات والاتجاهات الحديثة في طرائق التعليم وتقنياته.
كما أشار أن الورقة العلمية اكتسبت أهميتها من جانبين: تمثل الأول بالجانب النظري وهو إلقاء الضوء على حاجات معلمي التربية البدنية لتحسين أدائهم من وجهة نظر معلمي ومشرفي التربية البدنية، وإثراء البحوث التربوية بالدراسات الجديدة في حاجات معلمي التربية البدنية. أما الجانب الثاني فجاءت أهميتها التطبيقية بأنها تساعد إدارة الإشراف التربوي على تصميم برامج لحاجات معلمي التربية البدنية، كما تساهم على اكتشاف حاجات معلمي التربية البدنية وتوجيههم لما يناسبهم من قبل المشرفين التربويين.
والجدير بالذكر أن مشاركة المملكة العربية السعودية في المؤتمر تمثلت في ثلاث أوراق علمية وتقرير حيث جاءت الورقة العلمية الأولى للأستاذ ماجد الظاهري، والثانية للأستاذ جمعان الغامدي مشرف التربية البدنية بالإدارة العامة للتعليم بالمنطقة الشرقية بعنوان (واقع الأداء التدريسي لمعلمي التربية البدنية بالمرحلة المتوسطة فى المنطقة الشرقية) حيث جاءت هذه الورقة لتضع لبنة جديدة في مسيرة تعليم التربية البدنية وتحديد متطلباتها، وكانت الورقة الثالثة للأستاذ بندر العمار مشرف التربية البدنية بالإدارة العامة للتعليم بمنطقة القصيم بعنوان ” أثر استخدام نموذج ويتلى في تحسين مستوى الأداء المهارى لمهارة المحاورة بالكرة في كرة السلة لدى طلاب الصف السادس الابتدائي”، أما التقرير فقد قام بتقديمه الأستاذ فهد الحقباني مشرف التربية البدنية بالإدارة العامة للتعليم بالرياض بعنوان ( التقرير الوطني عن كيفية تطور الرياضة بالمملكة العربية السعودية) من حيث جهود وزارة التعليم ابتداءً من إنشاء المعاهد والكليات مرورًا بالإشراف التربوي وإدارة نشاط الطلاب ومشروع الملك عبدالله للتعليم وصولًا للمركز الوطني للتطوير المهني التعليمي ممثلة ببرنامج الخبرات وبرنامج القيادات الشابة في القطاع الرياضي وانتهاءً بالنقلة النوعية للاتحاد السعودي للرياضة المدرسية وذلك بعقد عدد من الاتفاقات مع اللجنة الأولمبية والهيئة العامة للرياضة.
كما أن محاور المؤتمر : الواقع الحالي لدرس التربية البدنية والرياضية في الوطن العربي، تحسين مستوى الأداء لدى معلمي ومشرفي التربية البدنية والرياضة، الرياضة المدرسية في الوطن العربي واقع وتطلعات، دور الرياضة المدرسية في تعزيز الهوية العربية والعمل المشترك.
وتضمن المؤتمر توصيات أبرزها: دعوة الاتحاد العربي للتربية البدنية والرياضة المدرسية إلى متابعة تنفيذ توصيات المؤتمر السابق على مستوى الدول المنظمة، ودعوة الدول العربية إلى الاهتمام بتدريب معلمي التربية البدنية أثناء الخدمة بما يثري خبراتهم، ودعوة الدول العربية إلى تبادل خبراتها في الإعداد والتدريب والنشر عبر الاتحاد العربي للتربية البدنية والرياضة المدرسية، دعوة الدول العربية إلى توسيع مشاركتها في المؤتمرات القادمة، وكذلك تقديم تقارير حول إنجازاتها في تطوير منظومة التربية البدنية والرياضية كل عامين متتاليين.
وأكد الظاهري أن المشاركة تهدف لبلورة الحلول الممكنة لمختلف التحديات المتصلة بالتربية البدنية وهي منسجمة مع رؤية المملكة 2030، الساعية إلى تطوير الرياضة المدرسية والاستفادة من التجارب النوعية بالوطن العربي.
وأختتم الظاهري بتقديم عظيم الامتنان لمعالي وزير التعليم د. حمد بن محمد آل الشيخ ومعالي النائب د. عبدالرحمن بن محمد العاصمي، ومزيد من العرفان لسعادة رئيس الاتحاد السعودي للرياضة المدرس الاستاذ على بن محمد الشعيلان ، والشكر موصول لسعادة المدير العام للتعليم بالمنطقة الشرقية د. ناصر بن عبدالعزيز الشلعان ، لمنحه شرف تمثيل المملكة العربية السعودية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى