“بيئي2” يعزز التكامل بين مؤسسات القطاع الصناعي في المنطقة الشرقية

 

أكدت اللجنة المنظمة لفعاليات ملتقى ومعرض البيئة الصناعية الثاني بالمنطقة الشرقية “بيئي2” والذي تنظمه جمعية أصدقاء البيئة بالتعاون مع وزارة البيئة والمياه والزراعة برعاية كريمة من صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبد العزيز أمير المنطقة الشرقية، أن فعاليات هذا العام تشهد تنوعا في محاوره العلمية بحيث تغطي قطاعات واسعة من البيئة وسبل حمايتها في إطار تكامل الأدوار المجتمعية بين جميع مؤسسات القطاع الخاص والأجهزة الحكومية.

وقال رئيس اللجنة المنظمة لـ”بيئي2″ الأستاذ إبراهيم الزهراني إن جهود اللجنة تركز في فعاليات هذا العام على تعزيز التكامل والتنسيق بين جميع الجهات ذات الصلة بالنشاط البيئي في المنطقة للتنسيق بينها فيما يتعلق بتعزيز التوعية والمحافظة على البيئة، مضيفا أن الفعاليات تسعى للإسهام في تحقيق تطور في الممارسات البيئية خاصة في الجانب الصناعي الذي تستهدفه المحاور العلمية للملتقى في دورة هذا العام.

وأوضح الزهراني أن الرعاية الكريمة لسمو أمير المنطقة الشرقية للفعاليات تؤكد أهمية تضافر الجهود من أجل الارتقاء ببيئة المنطقة التي تعتبر قلعة الصناعات في المملكة، ما يجعلنا نعمل جميعا على مواكبة أنظمة الحماية وتقليل الآثار السلبية على البيئة، وذلك يحتاج إلى عمل جماعي يحقق أهدافنا على الصعيدين الوطني والاجتماعي لرفع الوعي البيئي وتعزيز المسؤولية الاجتماعية.

يُشار إلى أن فعاليات ملتقى ومعرض “بيئي2” سيتم تنظيمها بمعارض الظهران الدولية خلال الفترة من 23 – 25 ديسمبر 2019م، ويتوقع أن تشهد دورة هذا العام حشدا كبيرا من الخبراء والمختصين الذين يقدمون طروحات علمية في المجال البيئي بهدف مواكبة أحدث النظم البيئية في النشاط الصناعي الذي يمثل محور الملتقى العلمي لهذه الدورة الثانية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

إغلاق