جمعية هواة جمع الطوابع تدشن معرضاً للكشف عن حقبة تاريخية مهمة للمملكة

دشنت الجمعية السعودية لهواة جمع الطوابع، معرضا في مدارس التربية بحي الروابي بمدينة الرياض يستمر حتى (الخميس) المقبل بمشاركة 10 هواة يتم عرض عدد من الطوابع القديمة والتاريخية من عدد من دول العالم.

المعرض يكشف عن حقبة مهمة في تاريخ المملكة العربية السعودية حيث يقدم دراسات مهمة منها: دراسة على أول طابع سعودي امر بطباعته جلالة الملك عبدالعزيز بن عبدالرحمن -طيب الله ثراه- وصدر عام ١٩٢٦ قبل توحيد المملكة العربية السعودية، وكذلك دراسة اخرى عن التاريخ البريدي السعودي من عام ١٩٣٤ حتى ١٩٧٦ م، وعروض اخرى متنوعه.

مبارك القحطاني، مدير الجمعية السعودية لهواة الطوابع بالرياض، أكد ان الجمعية تعمل جاهدة على نشر هواة جمع الطوابع وتوضيح أهميتها بين الاجيال، ومن هذا المنطلق يتم الإعلان عن إقامة معارض الطوابع ودعوة اعضاء الجمعية السعودية لهواة الطوابع للمشاركة بعروضهم، وتختلف العروض ما بين تقليديه وتاريخية وموضوعية والمنصة الواحدة، معتبرا مثل هذه المعارض ذات أهمية كبرى للأعضاء لإعطجائهم الضوء الأخضر في المشاركات الآسيوية والدولية.


ونوه أن إقامة هذه المعارض في المدارس والاماكن العامة يسهل على الجميع الوصول اليها والتعرف على محتوى تلك المعارض ذات البعد التاريخي والتقليدي المهمة لهواة جمع الطوابع والأفراد، حيث يعتبر الطابع البريدي مرآة لكل بلد يوضح من خلاله ثقافة وحضارة وتطور كل بلد، والطوابع تسجل تاريخ كل بلد بحفظ تاريخها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق