أخبار محلية

البخيت تكشف 69 %من متطوعي السعودية نساء

خلال ورقة عمل جمعية البر بالشرقية

الدمام –
كشفت الدكتورة فاطمة البخيت مديرة إدارة التطوع بجمعية البر بالمنطقة الشرقية عن إحصائية تم إجرائها على المتطوعين داخل المملكة العربية السعودية وأبانت أن 69 % من المتطوعين في المملكة هم من النساء وأرجعت البخيت ذلك إلى أن النساء يمتلكن المزيد من الوقت لتقديم الأعمال التطوعية وأوصت خلال تمثيلها لجمعية البر بالمنطقة الشرقية في ورقة عمل ألقتها بالملتقى الأول للتطوع أمس الأول بمقر أمانة المنطقة الشرقية بضرورة الاهتمام بتطوع المرأة السعودية وتنميته و تفعيل التطوع التخصصي للاستفادة من هذا الكم الهائل من المتطوعات وضرورة إشراكهن في وضع الخطط والبرامج التطوعية وأشارت إلى نماذج سعودية رائدة في تطوع المرأة كالأميرة البندري بنت عبد الرحمن آل سعود، -رحمها الله- والسيدة عفت الثنيان زوجة الملك فيصل بن عبد العزيز آل سعود -رحمهما الله- وانتقلت البخيت إلى النقلة النوعية التي قدمتها جمعية البر بالمنطقة الشرقية في دعم تطوع المرأة السعودية في القطاع الخيري، حيث زادت من مساحة الدعم والتشجيع لهن، ومشاركتهن في برامج وأنشطة الجمعية المختلفة، كالتطوع في المجال التقني، ومجال تقديم الاستشارات الأسرية المتعلقة بالأسرة، والطفل، والتطوع التقني، والإداري، فضلاً عن المشاركة في توزيع زكاة الفطر بالمنطقة الشرقية، وتوزيع لحوم الأضاحي على الأسر المستفيدة من الجمعية وفروعها بالمنطقة الشرقية.مشيرة إلى أن الجمعية دعمت تطوعيا خلال عامي 2018م، و2019م (42) برنامجاً ساهم في نجاحها المتطوعون، فيما بلغ إجمالي عدد المتطوعين ذكورًا وإناثاً ببر الشرقية (1200) متطوع، أما إجمالي عدد الساعات التطوعية فبلغت (24000) ساعة، ووصل إجمالي عدد النطاقات الجغرافية إلى (4) مدن بفروع بر الشرقية بالمنطقة ونوهت البخيت بضرورة الاهتمام بالإعلام التطوعي الذي يعنى بزيادة الاهتمام الإعلامي المرئي والمسموع بقضايا التطوع و إقامة الندوات التوعوية والتحفيزية، وإذاعتها عبر وسائل إعلامية مختلفة ونشر الدراسات العلمية، التي توضح أثر الأعمال التطوعية على الصحة العامة، والرفاهية المجتمعية، والاقتصاد و تفعيل دور المؤسسات التعليمية ودور العبادة والنوادي الرياضية في نشر التوعية بالعمل التطوعي إضافة لعمل نشرات دورية عن أعمال تطوعية ناجحة، وأثرها في المجتمع.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق