أخبار محلية

خلال مؤتمر صحفي عقدته المسابقة في نسختها الثالثة

مبادرة ( مجسم وطن ) لتطوير المشهد البصري في المملكة وبناء جيل مبدع ومبادر

عقدت الأمانة العامة لمسابقة مجسم وطن إحدى مبادرات الفوزان لخدمة المجتمع مؤتمراً صحفيا بمقر الفوزان القابضة حضره عدد من الصحفيين في المؤسسات الإعلامية المختلفة، تناول أهداف الجائزة في نسختها الثالثة وجهودها لإثراء ثقافة المجسمات في الأماكن العامة من خلال استنباط أفكار تعبر عن الوحدة الوطنية وتعزز الانتماء للوطن.

وشهد المؤتمر تفاعلاً كبيراً من الصحفيين والحضور الذين وقفوا على دور المسابقة في إضافة لمسات جمالية للمدن السعودية من خلال أعمال فنية لمصممين سعوديين تعكس روح المسابقة وتعزز المنافسة على التصميم الفائز ليتم تنفيذه على أرض الواقع ويتم تدشينه في اليوم الوطني من كل عام.

وخلال المؤتمر أشاد الدكتور مشاري بن عبدالله النعيم الأمين العام للمسابقة بتجاوب الصحفيين ودعمهم لجهود المسابقة كمبادرة وطنية ممكنة للشباب المبدع، وتقدم بالشكرالجزيل لرئيس مجلس إدارة المسابقة الاستاذ عبدالله الفوزان على الدعم والمتابعة المستمرة لتحقق المسابقة أهدافها بالشكل المأمول

وكشف النعيم عن جهود المسابقة لتطوير المشهد البصري في المملكة العربية السعودية وسعيها المستمر لبناء جيل مبدع مفعم بالمغامرة والمبادرة، حيث تعتبر من المبادرات الفريدة التي تهتم بالمواهب السعودية وتعمل على تحفيز الذائقة المجتمعية والحث على الابتكار وتعزيز التنافسية وتشجيع الإبداع.

وأوضح النعيم أن المسابقة تعنى بتسليط الضوء على الموروث التاريخي الضخم والتراث المعماري الذي تمتلكه المملكة العربية السعودية، وتعمل على تكوين وعي عام بصناعة التراث الوطني وتنمية القطاع الثقافي وزيادة الاهتمام به كقطاع حيوي يثري جودة الحياة ويحقق البعد الاقتصادي للمسابقة وفقاً لمستهدفات رؤية المملكة 2030 وتطلعاتها لبناء مجتمع حيوي ومستدام.  

وتناول النعيم دور المسابقة في نشر الوعي الوطني وتعزيز الارتباط بتاريخ المملكة وحضارتها التليدة، حيث تعمل على مراحل تتيح الوصول التدريجي إلى جميع مدن المملكة الكبرى وعواصم المناطق ،متطلعاً بأن الموسم الرابع  سيكون بشكل مختلف.

من الجدير بالذكر ان المسابقة تعتمد على معايير تتوافق  مع الجودة العالمية و تلزم بأن يكون التصميم قابل للتنفيذ بينما يتم اختيار الأعمال الفائزة عن طريق لجنة تحكيم من الأكاديميين والمهنيين والخبراء في تخصصات مختلفة .

وفي ختام المؤتمر الصحفي تقدم الدكتور النعيم بالشكر لسمو أمير المنطقة الشرقية وأمانة المنطقة والبلديات والجهات ذات الاختصاص لتوفير الدعم اللوجستي للمسابقة ، كما تقدم بالشكر لشركاء الجائزة في القطاع الخاص والإعلام السعودي وجميع الجهات التي قدمت الدعم وساعدت في نشر الوعي الوطني في المجتمع السعودي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى