عام

معالجة وضع الحظائر العشوائية داخل النطاق العمراني

نظمت وزارة الشؤون البلدية والقروية، ممثلة بوكالة الشؤون البلدية أمس، ورشة عمل بعنوان «مخاطر الذبح العشوائي خارج المسالخ»؛ للتوعية بمخاطر الذبح العشوائي خارج المسالخ بالرياض.

وأوضح مدير عام الإدارة العامة للمسالخ بالوزارة، د. ظافر الوحيمد، أن هذه الورشة تأتي في إطار مشروع دراسة أعدتها الوزارة لرفع كفاءة وتأهيل المسالخ، مشيراً الى أن الوزارة لا تألو جهداً في عمل الدراسات والتقييم والمراجعة في مجال المسالخ حتى تضمن وصول اللحوم للمستهلكين صحية وخالية من الأمراض والآفات.

وأكد د. الوحيمد أن الورشة تهدف إلى الارتقاء بمستوى أعمال تشغيل المسالخ وتأهيل الكوادر العاملة بالمسالخ، مع توعية مرتادي هذه المسالخ من مواطنين ومقيمين بدورهم الحيوي في مجال صحة وسلامة اللحوم؛ تفاديا لانتقال الأمراض عن طريق اللحوم، وبمخاطر الذبح العشوائي خارج المسالخ. وأوضح أن الورشة تتناول تعريف الذبح العشوائي وأسبابه ومخاطر الذبح خارج المسالخ المتمثلة في غياب الكشف الصحي البيطري على المواشي قبل الذبح وبعده، مما ينتج عنه بعض الأضرار الصحية، وعدم توفر الاشتراطات الصحية للموقع، إضافة إلى عدم توفر الشهادات الصحية لدى الجزارين المتجولين، ومخلفات الذبائح.

وقال الوحيمد: إن الوزارة ممثلة بالأمانات، اتخذت العديد من الإجراءات للتصدي للذبح العشوائي والأحواش غير النظامية، تضمنت القيام بعمل حملات توعوية إرشادية للمواطنين بأهمية الذبح في المسالخ المعتمدة من قبل الأمانات والبلديات، وإنشاء وتجهيز أسواق الماشية والمسالخ النموذجية ونقاط الذبح، مع تشكيل لجان لمعالجة وضع الحظائر العشوائية داخل النطاق العمراني والعمل على إزالتها إلى مواقع بديلة نظامية، إضافة إلى القيام بحملات تفتيشية رقابية مستمرة على مواقع الذبح العشوائي وممارسيه ومنافذ بيع اللحوم، والكشف على الذبائح المضبوطة في مواقع الذبح العشوائي وتطهير هذه المواقع، مع مصادرة المواد المضبوطة في مواقع الذبح العشوائي، وتطبيق نظام الجزاءات والغرامات بحق من يمارس الذبح العشوائي.

اظهر المزيد

إدارة الموقع

نبذة عن ادارة الموقع

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق