عام

فرق تطوعية تعثر على مفقودي خريص

صرح مدير فريق فزعة للإنقاذ خالد البدنة بتلقى فريق فزعة للبحث والإنقاذ بالأحساء بلاغا عن مفقودين من الجنسية الفلبينية والنيبالية يعملان لدى أحدى الشركات في منطقة خريص والتي تبعد عن الأحساء 223 كيلو متر وعن مدينة الخرج مسافة 130 كيلو متر يستقلان سيارتين من نوع جيب برادو وهايلوكس وفور تلقي الفريق البلاغ تم دراسة المعطيات للمهمة والمنطقة التي ستتم فيها عمليات البحث حيث تم التنسيق مع فريق سكاي قيت للطيران الشراعي وفريق فرسان مكشات الشرقية وهم أحد الفرق المتعاونة مع فريق فزعة للبحث والإنقاذ كما تم التنسيق مع نادي الخرج للطيران الشراعي وبعد التجهيز الكامل لما تتطلبه هذه المهمة تم عمل غرفة عمليات مشتركة عبر برنامج الواتس أب للتنسيق والتواصل كما تم عمل مركز عمليات في الأحساء يدير هذه المهمة حيث انطلق الفريق بعد ذلك إلى خريص قبيل صلاة الفجر وعند الوصول للمنطقة وهي منطقة صحراوية ذات تضاريس وعرة وصعبة تم التواصل والتنسيق مع الجهات الرسمية هناك لعمل خطة بحث محكمة لتغطية كامل منطقة البحث حيث ساعدت في انجاز المهمة في وقت قياسي ونجاحها رغم حرارة الأجواء ووعورة المنطقة حيث تم العثور على المفقود الأول من قبل فريق عون للإنقاذ وهو من الجنسية الفلبينية متوفي وبعدها بفترة بسيطة جداً تم العثور على المفقود الثاني وهو من الجنسية النيبالية من قبل فريق فزعة للبحث والإنقاذ حيث تواجدت الجهات الأمنية ذات الاختصاص في المنطقة التي باشرت مهامه الرسمية وإجراءاتها المتبعة في مثل هذه الحالات . الجدير بالذكر أن هناك العديد من الفرق التطوعية التي تمارس مهام البحث والإنقاذ وتقديم المساعدات لمن يحتاجها دون أي مقابل ومن بين هذه الفرق المتميزة والمشهود لها بالاحترافية والخبرة فريق فزعة للبحث والإنقاذ وفريق سكاي قيت للطيران الشراعي وفريق فرسان مكشات الشرقية الذين كان لهم الأثر البالغ والمهم في نجاح واتمام هذه المهمة وغيرها من المهام التي أسندت لهم في وقت قياسي وهي فرق تطوعية تم تجهيزها باجتهادات شخصية من أعضاء الفرق أنفسهم وندعو لهم بالأجر والثابت فهم نموذج خير لشباب الوطن ورجاله المخلصين .

إدارة الموقع

نبذة عن ادارة الموقع

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى