عام

وفاة شخص غرقاً وإنقاذ 6 بالشرقية

بلغ عدد الحالات التي تم انقاذها من الغرق بالشرقية 6 حالات خلال اجازة عيد الفطر السعيد، وتم تسجيل حالة وفاة شخص. أوضح ذلك الناطق الاعلامي لحرس الحدود بالمنطقة الشرقية الرائد عمر بن محمد الأكلبي.
وأضاف الرائد الأكلبي أنه تم تكثيف دوريات وفرق البحث والإنقاذ على سواحل المنطقة الشرقية وفي مناطق التنزه الشاطئية للتعامل مع كافة الحوادث البحرية والساحلية والحالات الطارئة على مدار ٢٤ ساعة.
ودعا الأكلبي مرتادي البحر الى أخذ الحيطة والحذر أثناء التنزة على الشواطئ وأثناء ممارسة السباحة خلال قضاء الإجازة والابتعاد عن المناطق الممنوعة والمحظورة حفاظاً على سلامتهم، وخوفاً من تعرض حياتهم للخطر نتيجة التيارات البحرية وارتفاع الأمواج والاستجابة لدوريات حرس الحدود، والتقيد باللوحات الإرشادية والتعليمات الممتدة على الشواطئ.
الجدير بالذكر أن «حرس الحدود» في الشرقية كانت قد فرضت عقوبات على ممارسي السباحة في الأماكن المحظورة تصل إلى السجن أو الغرامة من 500 ريال وتصل في حدها الأعلى إلى خمسة آلاف ريال.
وأكدت «حرس الحدود» تكثيف دورياتها على الشواطئ، ووضع خطط ميدانية قبل بدء أية إجازة لمواجهة الكثافة الكبيرة من المتنزهين، وتوزيع الدوريات البحرية والبرية على امتداد الشريط الساحلي، من أجل توعية السياح وإرشادهم إلى المواقع الآمنة والمخصصة للسباحة، وتحذيرهم من الاقتراب من الأماكن الخطرة.
وتنشر المديرية العامة لحرس الحدود على موقعها الرسمي تعليمات لمرتادي الشواطئ، مثل: ضرورة التأكد من سلامة المنطقة المخصصة للسباحة وحال البحر والتيارات المائية، وضرورة السباحة في خط مواز للشاطئ، وتجنب السباحة بعد الأكل مباشرة، وعدم المجازفة في حال رؤية شخص يحتاج إلى الإنقاذ، إضافة إلى عدم استخدام القوارب والعوامات البلاستيك للأطفال، كونها تشكل خطراً كبيراً إذ قد يجرفهم التيار بعيداً عن الشاطئ.
وأكدت أهمية الاتصال على هاتف طوارئ حرس الحدود 994 على مدار الساعة في حال أية طارئ، أو الاستفسار عن المواقع المسموح بها للتنزه ومزاولة مختلف النشاطات البحرية.
كما كثفت حرس الحدود من حملاتها التوعوية التي تهدف إلى التعريف بدور حرس الحدود في السلامة البحرية ورفع درجة الوعي لدى المواطنين والمقيمين بضرورة التقيد بإرشادات السلامة الشاطئية ومتطلبات السلامة العامة.
وشملت الحملة توعية مرتادي الشواطئ والمنتجعات السياحية بأسلوب حضاري للتقيد بالتعليمات والتحذيرات الصادرة عن حرس الحدود والمدونة على اللوحات الإرشادية المنتشرة على سواحل المنطقة الشرقية، وأهمية وضرورة توعية العوائل بالمحافظة على سلامة الأطفال في المنتجعات وعدم إغفالهم.
ولم تغفل الحملة توعية قائدي ومرتادي وبحارة الوسائط البحرية بمتطلبات وسائل السلامة البحرية واحترام التعليمات والتحذيرات الصادرة بهذا الخصوص، وأخذ الحيطة والحذر أثناء الإبحار وارتداء ستر النجاة ومتابعة التغييرات الجوية والاتصال الدائم بحرس الحدود للاطلاع على نشرات الطقس.

إدارة الموقع

نبذة عن ادارة الموقع

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى