عام

اثر يبقى ، وأمل يٌبعث .. مبادرة للقيم

في معانقة وإتساق مع الرؤية الملكية الطموح ومن خلال مضمارالتعليم دشنت المدرسة الثانوية العشرون بالدمام مبادرة بتأسيس مشروع يهتم بالقيّم ويأخذ على عاتقه المشاركة الطلابية في إطار خطط وترتيب للأولويات لتكريس دور المعلمة في القيّم التى تبنى عليها الوطنية بعنوان ( أثرً يبقى وأملً يُبعثَ) فكرة وإعداد وتنفيذ المعلمة:( ماجدة محمد الدهام ) وهو برنامج تربوي وطني يغرس القيم بين المتعلمات ويوظف الأخلاق في دراستهن وتعاملاتهن ويرسم لهن خارطة المستقبل الوطني والغدالمشرف تحت رؤية تعليم وتدريب المتعلمات على القيم والإتجاهات الأخلاقية والوطنية وتنميتها من خلال العديد من الأنشطة والمشاركات والتفاعل التربوي في المدارس.. ورسالة تخريج أجيال واعية بمسؤوليتها الأخلاقية في الأسرة والمجتمع والتعليم لخلق بيئة أخلاقية ووطنية متميزة تسهم في بناء مجتمع مدرسي وتربوي يسهم في تنمية الوطن ونماء الأخلاق من خلال توظيف منظومة من القيم الأخلاقية وربطها بالمجتمع التعليمي والسلوك المدرسي والأسري…وكذلك يتوافق مع البرنامج الوزاري لإدارة التوجية والإرشاد وهو (برنامج المدارس المعززة للسلوك الإيجابي )… ويندرج مشروع القيم الوطنية تحت عشر قيم تبنى عليها الوطنية والاخلاقية ويتم.تطبيقها وتنفيذها خلال الفصلين الدراسي. الاول. والثاني لهذا العام…بمشاركة جميع طاقم الموسسة التعليمية وبمشاركة أولياء أمور الطالبات..
وهي
التلاحم الوطني
الأخلاص
المسؤولية الاجتماعية
الأتقان
صدالإشاعات
التعاون
الإحترام
الدفاع عن المقدرات
العمل بروح الفريق
هويتي وطني.
فابمثل مابدئنا ننتهي.. فالمشروع بدأت إنطلاقته.
ليبث رسالته السامية والتي تأصَّل بروح الأجيال المعاني الأدبية السامية والتعاملات المدنية التى تألفت بالأخرين
وسيادَة الاخوًة والترابط الذي من خلاله نقف صفاً أمام كل مطمع لشتات وغياب الأخلاق الفاضلة التى حثَنا عليها رسولنا المصطفي علية الصلاة والسلام ليسود في هذه الأرض المباركة رسالة السلام.
والسلام يختتم الكلام.والله. ولي. التوفيق
رئيسة المشروع :ماجدة محمد الدهام ..
ث/٢٠/د

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى