عام

أمل الدمام يجهز للمخيم الربيعي الخامس للمتعافين

يجهز  خلال هذه الأيام المخيم الربيعي الخامس للمتعافين من إدمان المخدرات والذي يعني بتوفير بيئة آمنة من تعاطي المخدرات من خلال إقامة برنامج تعليمي وتدريبي لقرابة 300 متعافي من المخدرات حيث يشارك المجمع في إقامة هذا الملتقى الربيعي عدد من الجهات الحكومية ومن أهمهم اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات بالمملكة (نبراس)) وإدارة مكافحة المخدرات بالمنطقة الشرقية و ولجنة أصدقاء المرضى بالمنطقة الشرقية وجمعية تعافي الخيرية..

الجدير بالذكر أن الملتقى يستضيف قرابة 300 متعافي من مختلف مناطق المملكة وبعض دول الخليج العربي والذي سبق لهم الدخول إلى المجمع وهم الآن في مرحلة التعافي من الإدمان حيث يقام الملتقى على مدار ثلاثة أشهر متواصلة يتم خلالها العديد من الأنشطة التعليمية والتدريبية والترفيهية للمتعافين من خلال إشراك المتعافين بهذه البرامج والفرق العلاجي ممثلاً بقسم الإرشاد والتعافي ومركز الرعاية المستمرة .

وأفاد المشرف العام على مجمع لأمل والصحة النفسية بالدمام الدكتور محمد بن علي الزهراني  أن هذا الملتقى يقام لمدة ثلاثة أشهر متواصلة يقام خلالها العديد من الأنشطة التعليمية والترفيهية والرياضية بهدف في إكساب المتعافين مهارة في التعامل مع ظروف الحياة بدون  تعاطي أي مخدر  أو مخلف للمزاج وأن مثل هذه البرامج تسهم أ سهاما ً كبيراً في استمرار التعافي..

وقد قدم الزهراني شكره لكل من  اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات بالمملكة (نبراس)) وإدارة مكافحة المخدرات بالمنطقة الشرقية و ولجنة أصدقاء المرضى بالمنطقة الشرقية وجمعية تعافي الخيرية و محافظ محافظة عريعرة ورئيس بلدية عريعرة على دعمهم لهذا الملتقى السنوي..

الجدير الذكر ان المجمع يحرص على هذاالملتقى حيث يصل اعداد المستفيدين من هذا النشاط منذ اطلاقه اكثر من 1200

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق